الرئيسية التخسيس أين تذهب الدهون التي تم حرقها؟

أين تذهب الدهون التي تم حرقها؟

من قبل Mr Arnold
أين تذهب الدهون التي تم حرقها؟

سؤال لطالما طرح من قبل الأشخاص الفضوليين مثلي، أين تذهب الدهون التي تم حرقها؟

قد يبدو أن الإجابة لن تضيف أي قيمة للاعب كمال الأجسام والفتنس الذي يريد معلومات مباشرة حول أساليب حرق الدهون، لكن عند بعض الأشخاص معرفة التفاصيل وإحاطة نفسهم علميا أهم بكثير.

هذه المقالة لك عزيزي الفضولي، فقط لاتنسى مشاركتنا بما تعلمته في الأسطر التالية.

أين تذهب الدهون التي تم حرقها؟

كيف يتعامل الجسم مع الطاقة؟

يشتغل جسم الإنسان بمبدأ بسيط، إذا أعطيته الطاقة التي يحتاج دون زيادة أو نقصان سيستعملها وتنتهي القصة هنا، لكن إذا أعطيته أكثر مما يحتاج سيخزن الفائض الطاقي كغلايكوجين عضلي ودهون، أما في حالة أعطيته أقل مما يحتاج فسيفكك مخازن الطاقة التي يمتلك على شكل غلايكوجين ودهون ويستخرج منها الطاقة التي يريد.

إقرأ أيضا: ماهي السعرات الحرارية؟

متى يحتاج الجسم الطاقة؟

  • في حالة الراحة: قلبك يحتاج الطاقة لضخ الدم، رئتيك للتنفس، دماغك للتفكير وكليتيك لتصفية الدم… هذا هو معدل الإستقلاب الأساسي الخاص بك.
  • في حالة النشاط البدني: عضلاتك تحتاج للطاقة، انطلاقا من الكتابة على لوحة المفاتيح إلى أداء سباق ماراثون.
  • في حالة الأكل: معدتك تحتاج للطاقة لهضم الطعام وكبدك لتخزين الطاقة.

متى يحرق الجسم الغلايكوجين ومتى يحرق الدهون؟

  • في حالة الصيام: بعد 6-9 ساعات من النوم يكون الجسم في حالة صيام، حيث تكون مخازن الغلايكوجين شبه فارغة، في هذه الحالة إذا مارست نشاطا بدنيا سيكون من السهل على الجسم الوصول لمخازن الدهون وتفكيكها لاستخراج الطاقة.
  • في حالة ممارسة الكارديو: في الحالة العادية – بدون صيام – يبدأ الجسم في حرق الدهون بعد 30-60 دقيقة من الكارديو منخفض الشدة، أي بعد استهلاك الغلايكوجين العضلي.

إقرأ أيضا: المدة المثالية للكارديو

أين تذهب الدهون التي تم حرقها؟

رجعنا مجددا لصلب الموضوع، فبعد أن تعرفت على آلية حرق الطاقة (استقلاب الطاقة أو الأيض بالجسم) بشكل مختصر أنت الآن في آخر محطة تعبرها الدهون في الجسم.

السائد في مجتمعاتنا هو أن الدهون تخرج عن طريق التعرق، كلما تعرقت أكثر طردت دهون أكثر، لكن هذا غير صحيح نهائيا، فكل مايخرج عن طريق التعرق هو السموم وبعض الأملاح المعدنية المهمة للأسف.

في السابق كان من المعروف في الأوساط العلمية أن الجسم يطرد الدهون عن طريق البول والغائط، لازال هذا الأمر صحيحا، لكن بعد سنة 2014، بينت دراسة نشرت في المجلة الطبية البريطانية أن معظم الدهون تخرج عن طريق التنفس (الزفير) على شكل ثنائي أكسيد الكربون الذي ينتج بعد تفكيك الدهون.

نعم، ماسمعته صحيح، أنت تخرج بقايا الدهون على شكل غاز من فهك، الأمر بهذه البساطة، حرق الدهون سهل مثل التنفس حرفيا.

مواضيع قد تهمك أيضا

اترك لنا تعليق

* باستخدام هذا النموذج، فأنت توافق على تخزين ومعالجة بياناتك بواسطة هذا الموقع. لاتقلق، فنحن لانشارك بريدك الإلكتروني مع أي جهات خارجية.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة إستخدام. كما أنه يستخدم ذاكرة التخزين المؤقت لحفظ بعض الملفات الخاصة بالموقع لتوفير صبيب الأنترنت لديك و تسريع تحميل الصفحات. موافق إقرأ المزيد